صفحة بال مون على الموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك

العودة   منتديات رومانس مون > منتدى الفن والأدب > منتدى روايات عبير وأحلام > روايات المنتديات

روايات المنتديات روايات قلوب أحلام - روايات عبير الأحلام - روايات قلوب ملاذنا - روايات رومانسية مترجمة




الرجاء استخدام خاصية البحث أدناه للبحث في الموقع:

للوصول الى روايات احلام وعبير وباقي الروايات اضغط على الرابط التالي:
هنا
للوصول الى الكلمات الدلالية:
هنا


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  #69  
قديم 18-05-2013, 06:18 AM
الصورة الرمزية أميرة الشوق
:: المشرف العام ::
______________
View أميرة الشوق's Photo Album  أميرة الشوق متواجد حالياً
 
رواية الفراق ألم لا يمحوه الزمن /كامله






•.`4•.•• (الحلقهـ الرابعهـ والثلاثين) ••.`3•.••



~¤¦¦§¦¦¤~ في بيت بو محمد ~¤¦¦§¦¦¤~



الكل تجمع في بيت بو محمد بعد ماعرفو بوفاة ولدهم عشان العزا


كل الاهل والاصدقاء والجيران تجمعو


فايزه بغرفتها اضطرت تطلع عن وجه الناس


طلعت لابسه السواد والسواد خيم عليها وعلى حياتها من يوم اعرفت وضحى


اطلعت لصاله ماتكلم احد ولا رفعت عينها لأحد ضلت طول وقتها منزله عينها وتصيح



وبعد 4 ساعات وبعد ماخلص العزا عند الرجال والحريم واذن للمغرب


قامت فايزه غرفتها بدون ماتكلم او ترد على احد كأنها عايشه بعالم لوحدها فيه ومافيه احد معاها


وهي فعلا صارت وحيده بدون ام ولا اب ولا اخ ولا زوج


يعني بدون عزوه وفخر حست حالها مكسوره من داخلها


دخلت غرفتها وتوضت وجلست على السجاده وفيها تجمعت كل الاحزان والآلام


ضلت وهي تصلي تصيح وتدعي ربها بقلب مكسور كله انين وندم والم


وبعد ماخلصت صلاه جلست على مكتبها تكلم نفسها


ليه انا انانيه ليه انا ماسامحت محمد ليه انا تركته ليه خليته يترجاني


ليه محمد تركني انا احبه انا ابيه انا اتمناه طول عمري ليه خلاني وحيده ليه


فتحت دفترها ودموعها اختلطت مع حبر قلمها واكتبت بكل حب واخلاص لمحمد :

شعوري بحبكـ لن يتغير سيبقى مثلما كان


ولــن ولن يتغير مهما طال الوقت والزمان


لاني اجد فيكــــ مــــعنى الحب والحنان


واجدكــــــ اعــــــز واغــــــــــــــــلا انسان




حبيبي محمد انا سامحتكـ وانا احبكـ وبضل احبكـ طول عمري


ليه رحت وخليتني ليه تركتني وحيده ليه ؟



ومن توفى محمد وهي بغرفتها حابسه نفسها ماترد على احد ولا تكلم احد


صايره حزينه والحزن كساها من فوقها الين تحتها والكأبه خيمت عليها


والفرح من بعد محمد خلاص نسيته .. وماعادت تعرفه وصارت تكتب وتقول :

حزني اليوم ماله مثيل


وليلي من حزني طويل


صاير اليوم مثل العليل


ينتضر وقت الرحيل


ضايع في الحزن بلا دليل


ضايع في الحزن ضليل


واحس اني من كثر دموعي صاير مثل القتيل


ومن كثر الهموم كني شايل حملاً ثقيل


صاير عن الناس عزيل


ومن الفرح والضحكه خذيل


ودي اصرخ لهمي من يشيل؟


تراني في هالليله قتيل !


وحزني اليوم ماله مثيل


وليلي من حزني صاير طويل




وصوت الحزن والانين والصراخ صار يطلع ويزيد من غرفة فايزه


وصارت تصارخ بأعلى صوتها وهي تحضن ملابس محمد


ودموعها غرقت وجهها وقلبها حزين وكأيب صارت تقول غيابكـ سبب لي جراح


وزاد بقلبي البكا والنواح حبيبي خلكـ لي طير وانا الجناح


وابقى معكـ وتبقى معي وننسى اللي راح نخلي كلمة الفراق تصير هم ونزاح


وعيش معي حياهـ كلها افراح حبيبي من فارقتني مافارقني لصياح


ليل ومسى ... وعصر وصباح



حبيبي محمد ليه مت وتركتني ليه؟


وينكـ الحين ودي فيكـ ودي فيكـ


ودي شوفكـ ودي اسولف معاكـ


ودي اقعد معاكـ وماتخليني



وام محمد بغرفتها حزنها على محمد ماقدرت تنساه ومصطفى ومها


والكل الحزن مخيم عليه على فراق محمد والكل صار مايطيق البيت يدخله بدون محمد



~¤¦¦§¦¦¤~ في بيت خالد ~¤¦¦§¦¦¤~



بعد 3 ايام طلع خالد من المستشفى


ورجع خالد مع ليلى للبيت اللي ماشافوه طول الفتره اللي كان خالد مغشي عليه
خالد : واااااااي كل شي بالبيت غبر
ليلى : هههههههه ايه والله
خالد : يالله مو مشكله اليوم اجيب شغاله وترتب البيت
ليلى : ههههه لا شدعوه انا اليوم ارتبه لحالي
خالد : لا فيه اجار شغالات باليومي احنا مانبيها على طول نبيها بس اليوم نبي نعيش حياتنا لحالنا
ليلى : طيب حبي على راحتكـ اللي تبي تسويه سوه
خالد : ايه اذا كذا تمام
ليلى : اكتفت بالابتسامه لخالد
خالد : شرايكـ متى نعيد زواجنا
ليلى : لا لا لا مابي
خالد : ليه ؟
ليلى : انا عندي فكره اسهل واحلاا
خالد : يالله نسمع منكـ
ليلى : ودي لو تصير بيني وبينكـ يعني البس واكشخ بس
لكـ انت


لا استراحات ولا قاعات ولا ناس ولا غيره
خالد : هههههههههه فكره والله وبلا عوار راس



~¤¦¦§¦¦¤~ في سيارة سليمان~¤¦¦§¦¦¤~

سليمان وهو يدور في ساعته : اوووف وين ساعتي ياربي مو شايفها


دورتها بكل مكاااان ومالقيتها يعني لين ببقى ادورها


خلاص خلني اخليها تولي بوكرا اذا فتحنا شركتنا الجديده


ماراح اتنزل ولا راح احتاج للساعات ولا غيره



~¤¦¦§¦¦¤~ في بيت بو حاتم ~¤¦¦§¦¦¤~

حنين : ياربي اخيرا خلصنا كل شي
نوره : ايه الحمد الله
حنين : واااي ماني مصدقه ان الليله زواجكم
نوره وهي مستحيه : هههه
حنين : يالله لانضيع وقت قومي نروح المشغل
نوره : يالله



راحت نوره وحنين المشغل عشان الزواج


طبعاً الكل مبسوط وفرحان عشان نوره وحاتم


حاتم رجع من الحلاق واهو بأخر كشخه


وضل طول اليوم مشغول بالزواج


والحمد الله عدت اليله على خير


وصار الزواج يجنن


نوره صارت قمر على صورة بشر


وحنين وام حاتم كلهم صارو حلوين


رجعو البيت تعبانين


ونوره وحاتم راحو واسكنو بفندق ,,



~¤¦¦§¦¦¤~ في غرفة فايزه ~¤¦¦§¦¦¤~

اسى وندم .....


من الجبين الى القدم


اسى وندم ....


أملاً وصار ردم


اسى وندم .....


حلمً ونهدم


وصار من العدم !!!




فايزه لازالت بغرفتها ماتكلم احد وماتشوف احد ماسكه دفترها وقلمها تكتب احزانها


فايزه وهي بغرفتها صارت تتذكر كلام محمد لها قبل لايموت


وكيف كان وده يتعذر منها ويستسمح بأي طريقه واهي ارفضت هالشي


وتزيد في صياحها وقهر قلبها وندمها والمها
فايزه وهي تصيح : ياليتني ياليتني سامحته


ليه تركته يموت بدون ماسامحه انا ليه قلبي قاسي


وين حناني وين طيبة قلبي وين حبي له


كنت اتمنى يجي ويعتذر واسامحه


ليه لما جاني واعتذر انا رفضت اسامحه


ليه خليته يروح عني بدون ماسامحه


مع انه كان يترجى فيني وباس رجلي عشان اسامحه


انا قلبي حديد انا قاسيه انا انانيه


الحين وش راح يفيدني الندم والاسى وش راح يفيدني الاسى والندم


خلاص بعد محمد وودعته وودعني قبل لايموت


خلاص افترقنا ,, افترقنا وبعد مافترقنا انا مت مت


افترقنا والفراق .. ألمـ لايمحوهـ الزمن


شقد كلمة الوداع من لسانه صعبه وجارحه


شقد كلمة وداع حطمتني وللحين قاعده تحطمني كلمته


مسكت فايزه قلم محمد ودموعها غرقت الدفتر


وبكل قسوه اخذت القلم واكتبت بحرقه وبخط عريض وكبير
معروفه كــــلـــمـة وداع


اقسى مـــن قلب يذاب


واقسى من قلب خداع


معروفه كــــــلــها عذاب




فايزه ومازلات كاتمه نفسها بأحزانها والامها وكتابتها


وبس تكتب اشعار حزن وفراق على محمد وكتبت شعر كله الم وحزن وعذاب

صار العيش في هالدنيا مر ومايطاق


كله وحده وهـــــــــم وحزن وفراق


صارت الدنيا بعيني كــــــلها حراق


ضياع وشتات مـــــــــثــــــل العراق


كلها فراق وضياع بـــــــــــــلا تلاق


وناسها بــــــــــــــــلا شعور وأخلاق


الحياه صارت مــــــــــر المذااااق


كلها كذب وخـــــــــــــــدع ونفاق


لأمــــــــــــــان بين ناسها ولا وثاق


وصارت الــــــــــــحياه كلها مشاق


وحوش وقتل وفــــــــــسق وفساق


وصارت بين الناس تحدي وسباق


الناس صارت تمنع عن الناس الارزاق


وتمشى بضررها تقطـــــــع الاعناق


صار العيش بهالدنيا مــــر ومايطاق


كـــله وحده وهم وحزن وفراااق




~¤¦¦§¦¦¤~ في بيت بو محمد ~¤¦¦§¦¦¤~



مصطفى وهو نازل من غرفته


كانت بالصاله امه وفايزه وفضه


مصطفى قرب من باب الخروج ونادته امه
ام محمد : مصطفى
مصطفى : نعم
ام محمد : وين
مصطفى : عندي شغل
ام محمد : وين عاد
مصطفى : ماراح اتأخر تبين شي
ام محمد : سلامتكـ


فضه قبل لايطلع لشارع قامت والحقت مصطفى ووقفته


وهم بالحديقه
مصطفى : نعم
فضه : وين بتروح
مصطفى : يعني شنو انتي امي ولا ابوي انا اشوفكـ صرتي تتدخلين بكل صغيره وكبيره بحياتي
فضه : جاوبني انت وين بتروح
مصطفى : بروح عندي شغل
فضه : انت ماتركت هالشغل وهالسموم اللي ماله داعي
مصطفى : لا ماتركته
فضه : مصطفى انا اخاف عليكـ مثل ماخاف على اخوي ومابي شي يضركـ
مصطفى : لالا تخافين علي الحمد الله بكون بخير يالله باي


فضه تركت مصطفى وماقدرت حتى لهلمره انها تقنعه


وهو طالع صارت الشرطه تراقب فيه وشافوه المره الماضيه اهو مع راشد وشلته


وشكو فيه وبجماعته وشلته


وسحر أكدت لهم على هالشي وساعدتهم كثير


وصارت الشرطه منقسمه مجموعات شرطه تراقب مصطفى


وشرطه تراقب راشد وشرطه تراقب غيره وغيره


وهم بالاساس نفس المجموعه يتاجرون مع بعض ويوزعون هالسموم ويبيعوها


والشرطه عارفه هالشي ويبون يمسكونهم مع بعض



~¤¦¦§¦¦¤~ في غرفة فايزه ~¤¦¦§¦¦¤~



من مات محمد وفايزه عايشه بحزن كبير وحزن اعضم من اي حزن عاشته بحياتها


محمد هاذي الشخصيه اللي فايزه عشقتها وعشقت التراب اللي يمشي عليه


فايزه كانت مستعده تضحي بروحها عشان محمد اللي عشقته من يوم انها صغيره


فايزه ضلت وافيه وصادقه بحبها لمحمد حتى بعد ماتزوج عليها وهانها وسبها وداس على كرامتها


ضلت تحبه وتعشقه وتموت عليه حتى لما موّت الجنين في بطنها وضربها


فايزه من بعد محمد صارت ورده ذابله


ملامحها اختفت من الدموع والصياح


صارت بس تكتب اشعار ندم وحزن وفراق


صارت بغرفتها حابسه نفسها وماتكلم احد وماتشوف احد


صارت عايشه مع ذكرياتها مع محمد وبس


صارت بكل لحظه تذكر مواقفهم الحلوه والايام الاحلى والاحلى


فايزه ضلت محتفضه بملابس محمد وصوره وأوراقه واقلامه وكتبه


وكل يوم تطلع ملابسه وتصيح عليهم وكل يوم تطلع الصور اللي له


ويموت قلبها مع كل صوره تشوفها له


وكل يوم تفتح دفتره وتقرا ذكرياته وهي تنطعن وتنطعن من الم الفرااااااق


تذكر آخر ايام حياته لما طلب منها تسامحه واهي ارفضت


وكل ماتتذكر هالشي تتعب اكثر وتمووووت حسره وقهر على نفسها


وتتألم وتتندم وتاكل اصابعها قهر ,, كل ماتقرا اشعاره اللي ألفهم عشان بس تسامحه


تجن فايزه واي شي تشوفه جنبها ترمي فيه بالارض وتكسره وتصارخ وتصيح وتلوم نفسها


فايزه من مات محمد وايامها ودفترها صار اسود امتلى كله احزان على فراقه

حرارة دموعي ذوبت الحديد


وقلبي صار يرفض كــل جديد


وهــمــــوم قلبي كل يوم تزيد


وجروح قلبي ماطابت وانت بعيد


فايزه وحطت القلم وهي تصيح : والحين وينه وينه ؟


وينه ابيه ابي احضنه ابي اقدم له الورود


ابي اهديه العطور .. ابيه وينه الحين


ليه تركني وخلاني ليه كنت انانيه ليه ماسامحته ليه تركته يموت ليه

كــــــــل افـــــــراحــــي خابت


وكل ضحكه في حياتي ذابت


لان ذكرياته عن عيني ما غابت




وكتبت عن الفراق

ادركت يوما ..


ان الفراق ..........


دمعه على الخدين ....


لاتجف ابدا الا ...


عند اللقاء ...!!




( والحين اللقى بيني وبين محمد مستحيل )


( والحين بس عرفت ان الفراق .. المـ لايمحوهـ الزمن )


وفراقكـ لي يامحمد بيضل بقلبي جرح ينزف طول العمر



~¤¦¦§¦¦¤~ في سيارة مصطفى ~¤¦¦§¦¦¤~



ضلت الشرطه ورا مصطفى الين وصل لراشد اهو وشلته بمكان اتفقو عليه من قبل


وبعد ماسلم راشد البضاعه بيده لمصطفى والشرطه تراقب فيهم


اهجمو عليهم وامسكو مصطفى اما الباقي ماقدرو يمسكونهم الكل هرب وكل واحد راح بجهه


اما مصطفى فكان قدام وماشاف ومانتبه لشرطه انهم وراه اما الباقي شافوهم ولحقو على نفسهم واهربو


مصطفى من الخوف اللي فيه والتوتر ماعرف وش يسوي هرب لاكنهم اقدرو يمسكونه ويركبونه سيارة الشرطه


وعلى طول وداه المخفر ,,



وبالمخفر ,, عشان يحققو معاه وكان اللي راح يحقق معاه اسمه مشاري
مشاري : تركوه


طلعو الشرطه وضل مشاري مع واحد يكتب اقوال مصطفى
مشاري : قبل لاأبتدي معاكـ بالتحقيق ترا احنا نعرف كل شي عنكـ واذا انت اعترفت


اعترافكـ بيساعدكـ على الخروج بأسرع وقت من المخفر


ولو كذبت ترا احنا بنعرف وبنزيد عليكـ العقاب
مصطفى : انا بعترف بكل شي وماراح اكذب بس تكفون طلعوني من هنا ولا تخبرون اهلي
مشاري : انت شنو تشتغل
مصطفى : اشتغل من ربعي


في شنو تشتغلون
مصطفى : نتاجر بالمخدرات والحبوب والسموم
مشاري : من متى
مصطفى : انا صار لي معاهم 4 اشهر تقريبا او اقل
مشاري : وأهم ؟
مصطفى : من زمان بس انا ماكنت ادري عنهم بعدين اهم شجعوني وصرت اشتغل معاهم
مشاري : وانتو تستخدمونها ؟
مصطفى : لا مانجربها ولا نستخدمها بس نبيعها
مشاري : وش اسماء اللي معاكـ
مصطفى : راشد وايمن و ,,, و .... و ,,,,


طيب الحين نبيكـ تعطينا عنوان كل واحد منهم


مصطفى جاوب على كل الاسئله وعطاهم عنواين ربعه وساعدهم كثير وخفف عليهم كثير




التوقيع



أحدث الأفلام
`•.¸¸.•´´¯`••._.• رومانس مون •.¸¸.•´´¯`••._.•

أكتب تعليق على الموضوع مستخدماً حساب الفيس بوك

تسهيلاً لزوارنا الكرام يمكنكم الرد ومشاركتنا فى الموضوع
بإستخدام حسابكم على موقع التواصل الإجتماعى الفيس بوك


 
 
رد مع اقتباس
 
 
   
  #70  
قديم 18-05-2013, 06:19 AM
الصورة الرمزية أميرة الشوق
:: المشرف العام ::
______________
View أميرة الشوق's Photo Album  أميرة الشوق متواجد حالياً
 
رواية الفراق ألم لا يمحوه الزمن /كامله






~¤¦¦§¦¦¤~ في بيت بو محمد ~¤¦¦§¦¦¤~



في غرفة فايزه تصيح على محمد


حابسه نفسها بغرفتها وبس تكتب الاشعار فيه .,,


واليوم بكل حزن والم واسى وذكريات اليمه كتبت :

انا اللي كنت احمل بيدي ورده


وحركها على خده


انا اللي كنت احبه حيل وأوده


وماكنت ابد ارده


انا اللي ماعمري صرت ضده


وكنت اتمنى قربه


انا اللي كنت بالحنان احضن يده


ووفي له وعده


انا اللي كنت اتمنى بس اسعده


ودائماً اكون عنده


انا اللي كنت اخاف من فقده


واتمنى دائماً قربه


انا اللي ادعي له بكل ركعه وسجده


واتمنى له الخير في كل بلده


انا اللي كنت احمل بأيدي ورده


واحركها على خده



اهداء الي من تركني اعاصر امواج الحياهـ وحدي



بعد ماصارت فايزه شبه مجنونه على فراق محمد


وفضه مازالت تحاول مع فايزه وتحاول تنسيها كل اللي صار لاكن مافيه امل


وفضه بداخلها مقهوره من وضحى وتدعي عليها لانها اهي سبب كل اللي صار


اخذت فضه دفتر احزان فايزه وودته لوضحى وهي بتزورها بالمستشفى



~¤¦¦§¦¦¤~ في المستشفى ~¤¦¦§¦¦¤~



فضه ادخلت لوضحى وصارت تكلمها من ورى زجاجه
وضحى وهي تصيح : فضه سامحيني تكفين سامحيني
فضه : عمري ياوضحى ماراح اسامحكـ وماراح اغفر لكـ ضيعتي حياتنا
وضحى وهي تصيح : لا يافضه تكفين سامحيني انا محتاجه رضاكم علي


خلي فايزه تسامحني ومحمد وكلكم سامحوني تكفووون
فضه : انا قلت لكـ عمري ماراح اسامحكـ


ومحمد خلاص عطاكـ عمره محمد مات بحادث


وضحى اشهقت بقوه وحست بصدمه قويه
فضه تكمل كلامها : وفايزه من مات محمد وهي تصيح وماتكلم احد وماترد على احد


فايزه ماتت بعد مامات محمد والسبب انتي ياوضحى
وضحى وهي مكتومه : لا يافضه مستحيل محمد يموت لاااااااااااااااا انتي كذابه
فضه : هذا اللي صار وبختصار عن اذنكـ انا بمشي


وهذا الدفتر دفتر احزان فايزه اقريه وعيشي كل لحظه فايزه اختي عاشتها


وشوفي كيف اهي ماتت من داخلها من مات محمد ومن عرفتكـ



اخذت وضحى الدفتر وهي تصيح وتتأسف وكلها ندم وحزن والم بداخلها


اخذت تتصفحه وهي تصيح قرت اشعار الحب والغزل اللي كانت ببداية الدفتر


ودموع وضحى غرقت الصفحات لانها عرفت كيف انها غلطت بحق ناس كثيره وبحق هالاثنين


وقرت بوسط الدفتر اشعار حزن والم عن عذابها والمها اللي عيشتها فيه وضحى


وباقي الدفتر لونه اسووود حزين على فراق محمد


وقرت الاشعار اللي كتبتها فايزه وقرتها وضحى بتمعن والم وحزن وندم



~¤¦¦§¦¦¤~ في المخفر ~¤¦¦§¦¦¤~



المخفر اتصلو على ابو مصطفى وخلوه يجيهم المخفر وعلموه بكل شي


والكل عرف بأن الشرطه امسكو مصطفى بسبب المخدرات اللي يتاجر فيها


بو محمد انصدم صدمه كبيره ماتوقع ان مصطفى ولده يتاجر بالسموم


ضل يلوم نفسه في ضايع ولده من البدايه


لانه بالبدايه دلعه زياده عن الزوم وماقصر عليه بشي


ولما تركه يشتغل ويعتمد على نفسه حتى مافكر انه يسأله وين تشتغل


بو محمد انشغل بالمشاكل اللي بالبيت وبالمشاكل اللي بالشركه وماتفرغ لولده


ام محمد والكل مصدوم من مصطفى ومن شغلته اللي محد عرف فيها او فكر يسأله ويصر عليه


فضه بعد لامت نفسها كثير انها كانت تعرف بكل شي بس انها ماقدرت تمنعه



وبكذا المحكمه احكمت على مصطفى بالسجن 3 سنين مع رفع العقوبه عنه


واللي ساعد مصطفى على هالشي اعترافه بكل شي


الشرطه قدرو يمسكون راشد والشله ويسجنونهم مع عقوبه وسجن 5 سنين


ضل مصطفى متندم على كل شي اتندم لأنه ماطاع كلام فضه ولا كلام اهله


متحسف على حبه لسحر كيف انها اذا عرفت وش راح تسوي


وخاف انها تتركه وتتزوج غيره


ضل يصيح ويصلي ويدعي ربه انه يخفف عليه العقاب


ويخفف عليه الم هالسنين اللي بيقضيها بالسجن


مصطفى من حبه لسحر حب انه يكلمها ويقول لها تسامحه وتعذره وتتنتضره


لانه يحبها وبيضل يحبها طول العمر بيضل يحبها واهي السبب في ضياعه ,,


ومثل مايقولون الحب عمي ومصطفى عمى بحب سحر


وماصار يفكر بأي شي غير انه يفكر في رضاها


ورضها وصله لسجن 3 سنين



~¤¦¦§¦¦¤~وبعد شهر كــامل ~¤¦¦§¦¦¤~



مثل مايقولون النسيان نعمه من رب الخالق العظيم


قدرت فايزه واهل محمد يتناسونه مع ان محمد ماينّسي ابد


بو محمد في الشركه صارت امورهم تمشي شوي شوي


وصارت تجيهم معاملات ومستندات حلوه بالمره وماتتفوت


وكل هذا رزق من الله سبحانه وتعالى عليهم بعد صبرهم



هالمره وبعد مارجعو كم معامله عشان يستفيدون


رجع سليمان وتركي وربعهم وسوو نفس الحركه الماضيه


ودخلو بالحيله مع الحارس وقال له انه نسى المفاتيح حقينه بمكتبه


والحارس سمح له انه يدخل وبالحيله دخل اهو وجماعته


وسرقو الاوراق ولا كأنهم سوو شي


لان افتتاح شركتهم صار قريب بالمره وبأقل من اسبوع لازم يتجهزون


فلازم اهم محتاجين لسيوله ماليه ومالهم غير شركة بو محمد


وسبحان الله ,, وهو يسرق الاوراق


انفتحت ساعته اللي حصل عليها هديه من هالشركه


ومن ورا مكتوب فيه شكر واسم سليمان بالحفر


وطاحت بالظبط في المكان الصغير وفي الزوايه


اللي طاحت فيه بطاقته في المره الاولى وبدون مايحس فيها


وطلع من المكتب ولا كأنه سوا شي

نوره مازالت عايشه سعيده ومن عرفت حاتم واخته واهي ماتعرف المشاكل,..


عاشت سعيده مع حاتم واهله والحمد الله ,,

فايزه تحاول تتناسى محمد وتشغل نفسها مع فضه بأشياء ثانيه ,..

مها وعبد الله عايشين بسعاده وفاجأو الكل بحملها ,..

فهد ومهند اجلو جيتهم لهالاسبوع لانه صارت الاسبوع الماضي عندهم اختبارات ..,

ام محمد اشغلت نفسها بالبيت وبالمشاغل عشان تتناسى محمد ,..

بو محمد وفيصل شغلو نفسهم بالشركه ومشاكلها الجديده ,,..

علياء ومشاكلها مع الشغاله اللي ماتخلص وحبها لبنتها اللي اكبر من اي حب ,..

عمر قلبه طيب وحنون ومايحب يزعل زوجته ومازال على اسلوبه وطبعه ,..

مصطفى مازال بالسجن متندم وعايش على ذكرى حبيبته سحر وكلمها وقالت له راح تزوره بأقرب فرصه ,..

وضحى ربي عاقبها بولدها وبالايدز و صارت عايشه على ندم والم وحسره وقهر


على كل شي سوته بفايزه واهلها .,,

ليلى وخالد والرومانسيه اللي بينهم والحب صار يكبر يوم بعد يوم ..,



~¤¦¦§¦¦¤~ في الشركهـــ في غرفة المدير~¤¦¦§¦¦¤~



طلع فيصل من مكتب بو محمد


دخل مكتبه وسكر الباب بقوه وجلس على كرسيه


حط ايده على راسه ويحس انه مكتأب ومتضايق


وحاس ان المسؤليه كبرت ولا احد حاس


الا بدخلة عمر
عمر : فيصل
فيصل: نعم
عمر : وش فيكـ
فيصل : بعد كل اللي صار وتسألني وش فيني
عمر : انت هونها وتهون لاتكبرها فيصل
فيصل وهو معصب ويصارخ: شنو مأكبرها ... شنو


انت مو شايف الوضع قدامنا


ابوي بو فيصل الله يرحمه مات


وتركـ ورانا سالفه مالها اول ولا تالي وللحين محنا قادرين نحلها


الديون والمشاكل والخرابيط الثانيه


والحين الاوراق اللي للحين مالقيناها وكل يوم احنا قاعدين نعلن افلاسنا


ونعلن افلاسنا للابد


واللي قاهرني اكثر واكثر ان لما حالتنا بدت تتحسن الاوراق انسرقت مره ثانيه
عمر : خلاص فيصل هد نفسكـ


لاتسوي كذا خلاص لاتصارخ


انت وكّل شي لله والله كريم
فيصل جلس على كرسيه والتعب واضح عليه : تعبت ياخوي من الدنيا وزهقت
عمر : الحياه تتطلب منا كذا


الحياه مو سهله
فيصل: ودام انها مو سهله ليه اجل نعيشها ليه مانموت مثل مامت ابوي وامي ومحمد ونرتاح
عمر : استغفر ربكـ فيصل انت مو ضعيف لهدرجه انت قوي وراح تضل طول عمركـ قوي
فيصل : استغفر الله ربي واتوب اليه ..
عمر : خلنا لين اليله ندور حل لازم نجيب شرطه عدله وندفع لهم اللي يبونه بس انهم يحققون لنا هالمره عدل
فيصل: ايه خلاص انا ودي بهالشي
عمر : يالله انت هد نفسكـ ويالله كمل شغلكـ
فيصل : اي شغل


اي شغل تتكلم عنه ؟


شلون وينها المعاملات اللي تارسه الطاوله لي ولكـ ولعمي


ماشوف شي ؟ كل مره الاوراق تنسرق واحنا ساكتين


شفت شلوووون حالتنا صعبه
عمر نزل راسه وتنهد : ربكـ كريم


وطلع عمر من مكتب فيصل



خبرو باسم عشان يتصل بالشرطه


طبعا باسم اتصل ع الشرطه واوعدوه انهم ماراح يتأخرو


فيصل ضل على نار ينتظر


بومحمد حس روحه تعبان لانه مومصدق اللي صار


عمر بعد هو خايف ويحاتي بس ضل يهدي في فيصل وابو محمد


تجمعو كلهم في مكتب المدير وضلو ينتضرون
بومحمد : ياربي وش ذا الحظ ليه قاعد يصير كذا فينا



الا بدخلة باسم عليهم
باسم : الشرطه جات


وقف بو محمد وقال خلهم يدخلون
باسم : ان شاء الله


دخلو الشرطه لمكتب بو محمد


وسلمووو


وبدو على طول بالاسئله
الشرطي : خير وش صاير عندكمـ بالشركهـ
محمد : في اوراق مهمه ومستندات مهمه لنا ولشركات ثانيه ونسرقت مانشوفها
الشرطي : طيب من متى افتقدتو الاوراق
محمد : امس
الشرطي : من وين افتقدتوهم
باسم : انا ياحضرة الشرطي حطيت الاوراق اخر مره بدرجي


وتأكدت اني قفلت باب المكتب وطلعت


ولما جينا اليوم الثاني ماشفناهم
الشرطي : والدرج مقفول ؟
باسم : لا
الشرطي : تشكـ في من ؟
باسم : والله ماشكـ في احد
الشرطي ويكلم الباقي : تشكو في احد ؟
الكل : لا
الشرطي : طيب موحاطين كميرات موراقبه


بومحمد : الاا فيه بس باليل وبعد ماتمشي كل العمال تطفي


ولما انسرقت الاوراق بالمره الاولى قلنا راح نغير هالكاميرا وبنشتري غيرها


تشتغل اربعه وعشرين ساعه بس والله انشغلنا بالمشاكل والشركه
الشرطي : لا انتو لازم تخلوها تشتغل اربعه عشرين ساعه عشان نحاول ولو نمسكـ شي بسيط
بومحمد : هذا اللي راح يصير
الشرطي : احنا كان نسوي بصمات بس على قولتكم تقولو من امس


يعني ماتنفع البصمات ابدا


لانها راح تطلع بصماتكم انتو
بو محمد : صح كلامكـ
الشرطي : طيب والحارس اللي يحرس الشركه باليل موجود الحين
بومحمد : ايه
الشرطي : اقدر اتكلم معاه
باسم : ايه اكيد الحين اروح اناديه لكـ



نادى باسم الحارس وجى
الشرطي : انت الحارس
الحارس : ايه
الشرطي : متى يبتدي دوامكـ ومتى ينتهي
الشرطي : يبتدي الساعه 9اليل وينتهي الصباح
الشرطي : الصباح الساعه كم
الحارس : الساعه 8 بعد مايجون الموضفين
الشرطي : يوم الاثنين يوم امس وانت تحرس باليل في احد دخل الشركه
الحارس رفع راسه وبدا يتذكر وعلى طول جاوبهم وقال : ايه


بومحمد وعمر وفيصل والبسمه غمرتهم وحسو بأمل جديد وحسو ببشاره


فيصل قام وقف جنب الحارس
فيصل : منو
الشرطي : لحظه فيصل منو ؟
فيصل : مو مصدق ياحضرة الشرطي احس راح نعرف من السارق مبسوط والله مبسوط


بومحمد قام وقف ومبتسم وقاعد ينتضر الاجابه
الشرطي : طيب جاوب
الحارس : ليه وش صاير
الشرطي : انت جاوب بعدين تعرف من اللي دخل
الحارس : سليمان
الشرطي : من سليمان
الحارس : وزير الماليه بالشركه
عمر : سليمان
محمد : معقوله
الشرطي : هدوء
الشرطي : طيب ماقالكـ ليه دخل
الحارس : الا قال انه ناسي مفاتيحه بمكتبه ودخل اخذها
الشرطي : لما قال لكـ كذا كم كانت الساعه
الحارس : 3 اليل
الشرطي : لما سمحت له يدخل في احد معاه ولا بحاله
الحارس : لا لحاله
الشرطي : اهو لما دخل تأخر ولا بسرعه طلع
الحارس : تأخر كثير وعلى ف
كره هذي مو اول مره يسويها
الشرطي : متى بعد سواها
الحارس : اذكر قبل 4 اشهر تقريبا قال لي انه ناسي المفاتيح فوق بمكتبه
الشرطي : تمام خلاص شكرا روح شوف شغلكـ


الحارس طلع من مكتب المدير
الشرطي : الحين سليمان اللي قال لي عنه موجود بالشركه
باسم : لا دوامه انتهى وطلع
الشرطي : بوكرا احنا راح نجي ونستدعيه متى دوامه يبتدي
باسم : الساعه 8 الصباح
الشرطي : تمام احنا بنكون عندكم 9 الصباح اوكيه
بومحمد : تمام وحياكـ الله
الشرطي وهو يلم اغراضه : يالله مع السلامه وان شاء الله راح نعرف من السارق
عمر : مشكور وماقصرت طمنتنا وربي
الشرطي : العفو يالله مع السلامه
فيصل : الله وياكـ



~¤¦¦§¦¦¤~ في الخفجي~¤¦¦§¦¦¤~



في الصاله حاتم يتصفح الجرايد وشاف بأول الصحفه


وبخطه كبيره


(( اعلان عن مفقودهـ ))


وقرا القصه وقرا الاسم وعرف ان المقصوده اهي نوره


يعني نوره اخيرا اهلها اعرفوها ,,


خلني اقنع نوره انها تروح لأهلها بالدمام وتشوف اذا كلموها عن شي او لا


مابي افرحها وبعدين تنصدم بشي ثاني



وصدفه جات وجلست نوره جنب زوجها وحاتم سكر الجريده
نوره : حبيبي
حاتم : عيون حبيبكـ
نوره : والله مشتاقه لأمي سمر وابوي سالم ودي اروح وازورهم
حاتم : تقولين كذا بعد كل اللي سواه فيكـ
نوره : تكفى والله مشتاقه لهم
حاتم : اوكيه جهزي واليوم نروح لهم
نوره : انت ماعندكـ اي مشكله
حاتم : لا ابد
نوره : يابعد قلبي مشكور
حاتم : العفو


جهزت نوره عشان بتروح لسمر وسالم


وحاتم مابين لها اي شي



~¤¦¦§¦¦¤~ في بيت سالم ~¤¦¦§¦¦¤~

سمر وهي نازله من غرفتها لصاله : حبيبي
سالم : هلا
سمر : انا الحين بطلع
سالم : على وين ؟
سمر : بروح لصديقتي
سالم : الحين
سمر : ايه
سالم : اوكيه روحي بس لاتتأخرين
سمر : اوكيه



وبكذا انتهت الحلقهـ الرابعهـ والثلاثين



واتمنى انها عجبتكمـ



والى لقاااء اخير في الحلقهـ الأخيرهـ



من رواية الفراق المـ لايمحوهـ الزمن


[/color]



التوقيع



أحدث الأفلام
`•.¸¸.•´´¯`••._.• رومانس مون •.¸¸.•´´¯`••._.•

أكتب تعليق على الموضوع مستخدماً حساب الفيس بوك

تسهيلاً لزوارنا الكرام يمكنكم الرد ومشاركتنا فى الموضوع
بإستخدام حسابكم على موقع التواصل الإجتماعى الفيس بوك


 
 
رد مع اقتباس
 
 
   
  #71  
قديم 18-05-2013, 06:20 AM
الصورة الرمزية أميرة الشوق
:: المشرف العام ::
______________
View أميرة الشوق's Photo Album  أميرة الشوق متواجد حالياً
 
رواية الفراق ألم لا يمحوه الزمن /كامله






••.`5•.•• (الحلقهـ الخامسهـ والثلاثين و الأخيرهـ) ••.`3•.••



~¤¦¦§¦¦¤~ في الشركهـ~¤¦¦§¦¦¤~



بعد ماطلع الشرطي
فيصل : وااااااااااااو وناسه
عمر : هههههههههه الحمد الله
بومحمد : شفيكم مبسوطين ترا للحين مامسكنا الاوراق بيدينا
باسم : بنمسكها والله بنمسكها ومن عند سليمان وراح تشوفو
عمر : بس اللي مستغرب منه واللي موداخل مزاجي ان سليمان اهو اللي سارق الاوراق


بومحمد : ومن قال لكم اهو يمكن يصير مو اهوباسم : لا اهو وانا متأكد وكنت شاكـ فيه من الاول بس ماحبيت اضلمه
فيصل : وش اللي يخيليكـ تشكـ فيه
باسم : كم مره كان وده يدخل المكتب هنا بس انا امنعه


وحاس ان بخاطره شي ويبي يسويه
عمر : يالله بوكرا راح نشوف كل شي ونعرف من السارق
باسم : يالله عن اذنكم بروح اكمل شغلي


وهو يرتب الطاوله وبياخذ الاوراق انتبه للارض وضل يطالع


وثبت على وقفته
بومحمد : باسم وش فيكـ
باسم : تعال شوف ... تعالو شوفو
فيصل : شنو وش نشوف
جى عمروفيصل: وش نشوف
بومحمد ورفع البطاقه : وقرا الاسم
بومحمد : سليمان فهد طارق المسعودي ؟؟؟؟
عمر : يعني بطاقة سليمان
فيصل : كيف وصلت هنا
باسم : معروفه ياعمي انه هو اللي سرق الاوراق
فيصل : وشوفو من ساعته هذي ؟
رفع بو محمد الساعه والكل يطالع فيها : هذي ساعة سليمان اللي عطيناه اياها كشكر
عمر : والله هذا طلع نذل وخسيس وكلمة شكر وايد عليه
بومحمد : ياليت بس الشرطه مامشت
باسم : ياليت وياليت والف ياليت اتصل فيه واخليه يرجع ؟
فيصل : ايه بسرعه بسرعه


اتصل باسم ع الشرطه ورجعو بسرعه
الشرطه : خير وش صاير
بو محمد : لقينا دليلين يثبت على انه سليمان اهو اللي سارق الاوراق
الشرطه : وينه الدليل
بو محمد وعطاه البطاقه : شفناها مرميه هنا جنب الدرج
الشرطه : هذي بطاقة سليمان
فيصل : ايه
بو محمد : وشفنا هذي الساعه وهذي الساعه حقت سليمان
باسم : عن اذنكم شوي
راح المكتبه ورجع وقال : وعلى فكره في ملف انا احترت فيه كثير


والأحض هالشي يتكرر معاي كثير
الشرطه : شنو ؟
باسم : اتوقع والله اعلم انه بعد يختلس من اموال الشركه


شوفو هالملف راح تشوفو ان الرواتب مو مثل منت محددها ياحضرة المدير


صايره اقل بكثير وكل مره انا احس يلفت انتباهي بس اقول بنفسي لا هذا هو رواتبهم


بس الحين انت شوف واحكم
بو محمد : اه يالعين كل هالاموال مختلسها
الشرطه : لو سمحت عطني الاوراق خلني اشوفها واراجعها
فيصل : معقوله كذا
عمر : طيب وين يودي هالفلوس
فيصل: ترا بعض المعاملات هنا ماتمشي وتتحول لشركات ثانيه
بو محمد : ايه هذي عاديه تحصل كثير يصير العميل ماعجبه الوضع هنا فيغير
عمر: ايه بس مو دايم
الشرطه : احنا راح نفتح ونتكفل بهالمواضيع كلها
اول شي : راح نشوف سالفة الاموال المختلسه من الشركه
ثاني شي : راح نشوف سالفة المعاملات اللي تمشي من عندكمـ لشركات ثانيه


وبنشوف المعاملات اللي كانت عندكم وين تروح اكثر شي في اي شركه


عشان لانضلم احد ونتأكد بنفس الوقت
ثالث شي : ان عندنا اثبات وهو البطاقه والساعه


وان شاء الله مايصير الا كل خير
بو محمد : ان شاء الله
الشرطه : الحين احنا نستأذن وان شاء الله راح نيجي لكم بوكرا ومعانا كل شي يفيدنا
عمر : الله يعطيكمـ العافيه ماقصرتو
الشرطه : يالله مع السلامه
الكل : مع السلامه
فيصل : مو مشكله بوكرا كل شي راح يوضح مثل الشمس
بومحمد : ياسعادة قلبي
الكل : ايه والله
بومحمد : يالله كلكم روحو على مكاتبكم وشوفو اشغالكم
فيصل : ايه الحين الواحد له نفس يسوي شي
عمر : ههههههههه ايه والله ارتحت شوي
باسم : ان شاء الله دوم يالله عن اذنكم
فيصل : الله وياكـ


وراح كل واحد على مكتبه وهو متطمن ومرتاح



~¤¦¦§¦¦¤~ في الشارع~¤¦¦§¦¦¤~



لما طلعت سمر مع صديقتها ,, وهم راجعين


وبالطريق ومع السوالف مع بعض


السواق وهو يسوق مشى مُسرع


والاشاره كانت خضرا


ولما بيمشي السواق صارت الاشاره حمرا وماوقف


وبسرعه طلع لهم واحد مسرع من الجهه الثانيه


وصار لهم حادث مريع والسيارتين اصدمو في بعض


وعلى طول تجمعت الناس وجات الشرطه والاسعاف


وشالو سمر وجسمها تحس به كأنه مشلول وماتقدر تحركـ نفسها


وصديقتها ماقدرو يلحقون عليها الا وهي ماتت وفارقت الدنيا


وكل هذا عقاب من الله لسمر


وعلى طول اتصلو على سمر زوجها وخلوه يجيهم بالمستشفى


لأنهم بسرعه شالوهم وانقلوهم للمستشفى



~¤¦¦§¦¦¤~ في المستشفى~¤¦¦§¦¦¤~



وصل سالم للمستشفى بسرعه وراح لقسم الاسعاف يسأل عن سمر


لما سأل عنها


قالو له انها خلاص من يوم ورايح راح تضل طول عمرها مشلوله


وماراح تقدر تتحركـ ولا تقدر تتكلم


سالم انصدم صدمه كبيره


لانه ماتوقع هالشي راح يصير بيوم من الايام


معقوله سمر الشامخه القويه اللي محد يقدر عليها


الحين وبكل سهوله ومن اليوم ورايح ماراح تقدر تمشي ولا حتى تتكلم



~¤¦¦§¦¦¤~ في الشركهـ~¤¦¦§¦¦¤~



وصل بومحمد وفيصل وعمر وباسم والشرطه


وتجمعو في مكتب بو محمد (( المدير ))


وراجعو كل اللي صارامس
الشرطه : على فكره كلام فيصل كله صحيح


المعاملات حقتكم كلها تروح لصالح شركه اسمها شركة ((KENTI groob))


سوينا بحث لهذي الشركه واللي عرفناه عنها انها شركه جديده


كانت محتاجه لمعاملات وتمويل عشان انها تقوم وتصير شركه كبيره


واليوم راح يسون لها الافتتاح والحفله ومن هذي الخرابيط


اما بالنسبه للأموال المختلسه


ايه نعم فعلاا في امول من الشركه مختلسه وللأسف محد انتبه لها


لانها ماكنت بارزه وكانت تمر على الموضفين سهله لانها مغيره من الكمبيوتر اساسا


وبكذا قدر سليمان يسوي كل شي بذكاء
باسم : اللعين
عمر : حسبي الله ونعم الوكيل
بو محمد : صج ناس بلا ذمه ولا ضمير
فيصل : والحين وش راح نسوي بعد ماصار كل شي واضح وضوح الشمس
الشرطه : سليمان جى ولا بعده ؟
باسم : اروح اشوفه شوي عن اذنكم


باسم وتوه بيطلع الا بدخلة سليمان عليه
سليمان : السلام ابي اكلم المدير
باسم : تفضل اصلن اهو يبيكـ


دخل سليمان وتفاجأ بالجمع اللي صاير بمكتب المدير


دخل وراه باسم وسكر الباب


سليمان بلع ريقه ولتفت وقال بيطلع جاي بوقت غلط
بو محمد : لا منت جاي بوقت غلط بالعكس انت جاي بوقتكـ
الشرطه : انت سليمان فهد طارق المسعودي
سليمان وقلبه موقف مافيه نبض ويحس انه خايف ومتوتر : ايه انا خير
باسم : يقول يبي يكلم المدير خلنا نشوف وش يبي
بو محمد : تفضل سليمان وش بغيت
سليمان ومو عارف وش يقول مرتبكـ وخايف : ها لا مابي شي
بو محمد : لا تخاف ماعليكـ منهم قول وش بغيت امر


سليمان وارتاح شوي من كلام بو محمد : بغيت اقدم ورقة استقالتي
الشرطه : ورقة استقالتكـ من هنا عشان الافتتاح اللي راح تسونه بشركة ((KENTI groob))
سلميان : ايه سيدي (نسى نفسه وطلعت منه الكلمه بالغلط)


اقصد لا انا شنو بقدم استقالتي عشان اني بكمل دراستي
الشرطه : والمعاملات والاختلاسات والفلوس كلها وين راحت


حق اي شركه
سليمان : حضرة الشرطي تكلمني
الشرطه : لا اكلم اللي وراكـ
سليمان التفت : ايه اشوا افكركـ تكلمني انا
الشرطه : اعترف بكل شي بسرعه ياسارق
سليمان وبلع ريقه : انا وش سرقت انا اشتغلت هنا 7 سنين وكل شغلي شريف


ومافكر بالسرقه انا اخاف الله في هالطيبين
الشرطه : اللي مثلكـ مايخاف من الله يحول كل المعاملات لصالح شركة ((KENTI groob))


ويمول هالشركه اللي مو معروف اصلها وفصلها بفلوس غيره يعني كلها حرام بحرام
سليمان وهو مرتبكـ ويبي يشجع نفسه : ها انت وش قاعد تقول احترم نفسكـ انا مافيني هالاشياء
الشرطه : لا مافيكـ انت شريف وابن اشراف


مسكين ياعالم ضلمناه


وروه وروه بطاقته الأتمان خلوه يتأكد انه دخل وسرق الاوراق وطلع وطاح عليه شي يثبت انه هو


يمكن ناسي نذكره
سليمان : ها بطاقتي شلون جات هنا
الشرطه : وانت جاي سارق الاوراق سبحان الله طاحت عليكـ عشان تشهد عليكـ
الشرطي يكلم اللي معاه : خذوه المخفر وخلوه يعترف بكل شي
سليمان : لا شنو شرطه بعد


ومسكوه بالغصب
سليمان : تركوني انا مالي شغل انا ماسويت شي


وطلعو به بره عشان راح يودونه المخفر
الشرطي : اوكيه انا اخليكم الحين ورانا حساب وياه ولا تخافون راح نخليه يعترف بكل شي


ومن معاه مشتركـ بهالجريمه عشان نكشف كل شي ونخليه يرجع لكمـ كل شي اخذه


حقكم وزياده وراح ياخذ هو حقه وعقابه
فيصل : ماقصرت الله يعطيكـ العافيهـ الله يوفقكـ دنيا واخره
الشرطي : االله كريم يالله مع السلامه
بو محمد : الله وياكـ



بكذا بو محمد واهله عوضو عن كل شي


ورجعو كل حلالهم وزياده عليه


وصارت عندهم بدل الشركه شركتين


وزاد الخيرعليهم خيرين فكرو بكذا يرجعون كل شي اخسروه


من اراضي وعمارات وبيوت وعمال وسددو ديونهم كلها ..



~¤¦¦§¦¦¤~ في المستشفى~¤¦¦§¦¦¤~



رجع سالم باليوم الثاني للسمتشفى عشان اليوم بيطلعون سمر من المستشفى



طلعو له سمر من غرفة العمليات وهي على كرسي متحركـ


جسمها مشلول ولسانها معقود ماتقدر تتكلم


سالم لما شاف سمر سلم عليها وتشافى لها


وهي ماقدرت ترد عليه ولا بكلمه


وبالكرسي المتحركـ مشاها لسيارهـ وبعدين للبيت وهو يحس حاله ملان


وزهقان ويفكر شلون بيكمل حياته كلها مع سمر كذا



~¤¦¦§¦¦¤~ في بيت بو محمد~¤¦¦§¦¦¤~



ام محمد بالمطبخ تجهز وترتب


دخلت عليها فضه بكامل زينتها وكشختها
فضه : ها كل شي جاهز
ام محمد : ايه وراح بو محمد يجيبهم من المطار
فضه : واااااااي شقد مشتاقه لهم
ام محمد : ايه والله حيل حيل مشتاقه لهم
فضه : يالله بروح اشوف اذا وصل الكيكـ ولا لا
ام محمد : روحي شوفي مها خليها تبخر مجلس الرجال بعد
فضه : اوكيه



وبهاليوم الحلو وصل فهد ومهند في بيت بو محمد


وسوو لهم استقبال لاصار ولا استوا


والكل كان متجمع وفرحان بوصول فهد ومهند بالسلامه


وجى فيصل وزوجته وعياله وعمر وكل الاهل اجتمعو


لان الكل مشتاااق لجيتهم



~¤¦¦§¦¦¤~ في بيت سالم~¤¦¦§¦¦¤~



سمر وهي ع الكرسي المتحركـ ولسانها معووج ضلت تكلم سالم بس هو مو فاهم لها
سالم وهو ع التلفاز رد على سمر بتملل وبدون نفس : اوووو ف انتي اذيتيني وش تبين زعجتيني خلاص اسكتي


سمر وهي تحاول توضح لسالم انها جايعه : امم اممم


سالم صد عنها ودار بوجهه وبدا يغير في القنوات


سمر مازااالت تتكلم وتحاول وتحاول



سالم لما شاف سمر على هالحال ماقدر يتحملها وماقدر يعيش معاها وهي كذا


وتركها وطلقها ورجعها لبيت اهلها وكل هذا عقاب من الله في اللي سوته في نوره وليلى بنتها


صارت سمر عايشه الحين طول عمرها بالصياح والندم والاسى والحزن الكبير اللي ماله مثيل


وسالم البيت فضى عليه لاسمر ولا ليلى ولا نوره فكر انه يتزوج


وتزوج بنت اعظم من سمر عذبته وكرهته في حياته صارت له مثل العدوه والحيه اللي تلدغ


وبكذا سالم تندم بعد على زواجه وتندم على كل شي سواه في بنته وفي نوره وفي سمر



~¤¦¦§¦¦¤~ في بيت بو فيصل القديم~¤¦¦§¦¦¤~



ضرب باب بيتهم رجال وزوجته اشكالهم غريبه واول مره يشوفونهم
رجال البيت : نعم ؟
........ : بدهشه واستقراب هذا من بيته
رجال البيت : هذا بيت بو تركي
......... : معقوله بو تركي
بو تركي : ايه انت منو
........ : لا خلاص ولا شي




التوقيع



أحدث الأفلام
`•.¸¸.•´´¯`••._.• رومانس مون •.¸¸.•´´¯`••._.•

أكتب تعليق على الموضوع مستخدماً حساب الفيس بوك

تسهيلاً لزوارنا الكرام يمكنكم الرد ومشاركتنا فى الموضوع
بإستخدام حسابكم على موقع التواصل الإجتماعى الفيس بوك


 
 
رد مع اقتباس
 
 
   
  #72  
قديم 18-05-2013, 06:21 AM
الصورة الرمزية أميرة الشوق
:: المشرف العام ::
______________
View أميرة الشوق's Photo Album  أميرة الشوق متواجد حالياً
 
رواية الفراق ألم لا يمحوه الزمن /كامله








التوقيع



أحدث الأفلام
`•.¸¸.•´´¯`••._.• رومانس مون •.¸¸.•´´¯`••._.•

أكتب تعليق على الموضوع مستخدماً حساب الفيس بوك

تسهيلاً لزوارنا الكرام يمكنكم الرد ومشاركتنا فى الموضوع
بإستخدام حسابكم على موقع التواصل الإجتماعى الفيس بوك


 
 
رد مع اقتباس
 
 
   
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع





الساعة الآن 06:26 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
-----------------------------------
  PalMoon.net